الأحد، 26 فبراير، 2012




مَدرِي غبآ ولآ وفآآ ولآ إحسسآس ,’
ودِّي آسآعِد كِلَ شَخصِ آشُوفَه !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق